رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

داعية: أسرة سيدنا إبراهيم أسوة في الفداء والتضحية (فيديو)

ستوديو
طباعة

قال الشيخ محمد أبو شكر، أحد علماء وزارة الأوقاف، إن عيد الأضحى بالنسبة للمسلمين هو فرحة بعد إتمام عبادة، فعيد الفطر يعقب فريضة الصوم، وعيد الأضحى يعقب فريضة الحج.

وأضاف "أبو شكر"، خلال لقائه بفضائية النيل للأخبار، أن الأعياد في الإسلام تمثل طاعة، مشيرًا إلى أن الحج مرتبط بأبو الأنبياء سيدنا إبراهيم، حيث كان شيخ كبير، وكان يتطوق لولد، ودعا الله سبحانه وتعالى بذلك، والله سبحانه وتعالى شهد لسيدنا إسماعيل بالحلم منذ ولادته.

وأكد أن أسرة سيدنا إبراهيم أسوة في الفداء والتضحية لتنفيذ أوامر الله عز وجل، والأضحية شرعت نتيجة للتضحية، حيث استجاب سيدنا إبراهيم لأمر ابنه بذبح ابنه بنفسه، واستجاب سيدنا إسماعيل، وقال له أفعل ما تؤمر، وفداءه بذبح عظيم.

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads
ads