رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

مساعد وزير الداخلية الأسبق: مكافأة الشرطة إحساس الشعب بالأمان (فيديو)

ستوديو
طباعة

قال اللواء محمد نور الدين مساعد وزير الداخلية الأسبق، إن الشرطة استعادت عافيتها تمامًا بعد الضربات التي وجهت إليها في 25 يناير 2011، وحاليًا تسير بخطط قوية سواء للتأمين أو لتوجيه الضربات الاستباقية.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لفضائية ten، أن الاستعدادات الشرطية للإدارة العامة للمواصلات مسئولة عن تأمين نقل كل أبناء الوجة البحري والقبلي سواء كانت بالقطارات أو سيارات الأجرة وكافة المواصلات وعدم استغلالهم، وكذلك تأمين المواطنين في المتنزهات وحتى المسطحات المائية لمنع الحمولة الزائدة وعدم التراخيص، وعدم توفر وسائل الأمان اللازمة.

وتابع، الشرطة متواجدة سواء للتأمين ضد أي حادث إرهابي، أو تحرش، أو سرقات، موضحًا أن ضباط الشرطة متواجدين والحالة مرفوعة جدا وغدًا في حالة استعداد قصوى لذكرى فض رابعة، الشرطة آخذة على عاتنقها تأمين المواطن المصري سواء في الأعياد أو المناسبات.

وعن عمل الشرطة في المناسبات والأعياد قال، العمل يزيد في الأعياد والإجازات تؤجل والمكافأة أن يشعر الشعب بالأمن والأمان ويتحرك بحرية، والشعب الآن يشعر بأمان كبير ويؤكد على ذلك اعداد المصريين في الحدائق.

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads