رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

استشاري نفسي تحذر من نشر فيديوهات ذبح الأضاحي لهذا السبب

هند البنا
هند البنا
طباعة

حذرت الدكتورة هند البنا، استشاري الصحة النفسية، مدير مركز مرآة للاستشارات النفسية والأسرية، من نشر فيديوهات للحظة ذبح الأضاحي على مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرة هذا الأمر انعكاسا للعنف بشكل عام.

أما عن حضور الأطفال عملية الذبح، قالت البنا، في تصريحات لـ"ستوديو"، إنه لا بد من التأهيل النفسي للأطفال، من خلال حكي السيرة الخاصة بقصة سيدنا إبراهيم وولده إسماعيل، بهدف توصيل المعنى والقيمة المقصودة من الذبح.

ولفتت إلى أنه نتيجة الممارسات الخاطئة للمجتمع المصري، والذبح بعشوائية في الشوارع، يتعزز العنف عند الأطفال بشكل لا إرادي عند مشاهدتهم مشاهد الذبح، فضلًا عن الأطفال من سن سنتين إلى ١٠ سنوات تقريبا يرتبطون نفسيا بالحيوانات.

وأوضحت أن مشاهدة الذبح قد تؤدي في بعض الأحيان إلى صدمة، وأحيانا قد يحدث ارتباط نفسي لا شعوري في خيال الطفل بين الحكاية والذبح فقد يتخيل نفسه مكان الحيوان المذبوح.

وأردفت:"من الأفضل عدم مشاهدته"، منوهة إلى أن مشاهدة فيديوهات الذبح وتكرارها أمام الطفل منافية لآداب الذبح في الشريعة التي تراعي مشاعر الحيوان في عدم مشاهدته لذبح حيوان آخر، متسائلة:"فما بالك بالطفل، تكرار المشاهد أمام الأطفال يؤثر بشكل مباشر على سلوكه في ممارسة العنف  أحيانا على ألعابه، وأحيانا على الحيوانات الأليفة".

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads