رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

هشام نزية يكشف تفاصيل صناعة موسيقي "الفيل الأزرق2"

ستوديو
طباعة

قال الموسيقار هشام نزيه، مصمم موسيقي الجزء الثاني من "الفيل الأزرق"، أن حالة التحول في المشاعر، أو الإحساس، هي اللحظة التي تصنع فيها الموسيقي.

 

وأضاف في تصريحات خاصة لـ"ستوديو"، أنه لا يصنع الموسيقي من أجل مشهد رعب أو خوف أو إثارة، كما يظن البعض، مشيرا إلى أن دخول الموسيقي في لحظة معينة على مشهد معين، هو من يسبب حالة الخوف والرعب.

 

وأشار إلى أنه جمعته جلسات كثيرة مع المخرج مروان حامد، من أجل تحديد المشاهد التي تحتاج إلى تدخل موسيقي من عدمه، بالإضافة إلى تحديد الوقت إذا كان في أول المشهد أو منتصفه أو أخراه.

 

وأضاف، إن هناك أدوات تقليدية في الموسيقي وأدوات غير تقليدية، موضحا أنه استخدم الأخيرة في موسيقي "الفيل الأزرق""، كي يستطيع في وقت معين الخروج بهذا النوع من الموسيقي أو بهذه الحالة.

 

وتابع، أنه لا يستطيع تحديد ما إذا كانت موسيقي الجزء الأول هي التي أتعبته عن موسيقي الجزء الثاني، مشيرا إلى أن أنه بذل مجهودا كبيرا حتى يخرج الجزء الثاني بهذا الشكل، بالإضافة إلى موسيقي الجزء الأول كذلك كانت مؤثرة في العمل.

 

واستكمل: "الجمهور لا يغفل العمل الجيد، وأنا استمع إلى كل أنواع الموسيقي في العالم في أمريكا وأوربا واستراليا وأفريقيا وغيرهما من دول العالم".

 

وأنهى حديثه بأن الموسيقي تنشر بين العالم السلام والأمن والحب وجمال، وتعلم الشعوب الطمأنينة داعيا الله أن يكثر من الموسيقى.

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads
ads