رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

الجبهة الديمقراطية: الاعتداء على الأقصى ترجمة لقرار ترامب بإعلان القدس عاصمة للاحتلال (فيديو)

ستوديو
طباعة

قال رمزي رباح، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، إن اقتحام باحات المسجد الأقصى يحدث في يوم قدسي بالنسبة للمسلمين وهو عيد الأضحى المبارك.

وأضاف "رباح"، عبر مداخلة هاتفية بفضائية "الغد"، أن اختيار هذا اليوم لمحاصرة المصريين وإقامة الطقوس التلمودية بباحات المسجد الأقصى رسالة تؤكد أن الهدف الرئيسي هو تهويد المسجد الأقصى.

وأشار "رباح"، إلى أن ما يجري هو تجسيد لصفقة القرن، وترجمة لقرار "ترامب" العدواني المعادي للشعب الفلسطيني والامة العربية بإعلان القدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي، معتبرًا أن ما يجرى جس نبض لمعرفة الردود والتداعيات.

وأشاد بصمود الشعب الفلسطيني أمام محاولات اقتحام باحات المسجد الأقصى، ومتابعة ردود الفعل العربية والإسلامية.

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads
ads