رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

"الكيان" يجمع أحمد حلمى بأصدقائه لإجراء عملية سرقة كبيرة فى "خيال مآتة"

ستوديو
طباعة
علم "ستوديو" من مصدر داخل فريق عمل فيلم "خيال مآتة"، أن أحداث العمل تدور حول شركة "كيان" التي تجمع أحمد حلمي بأصدقائه "مليجي وهواري وأنغام وعطوة"، الذين جمعوا بين المهارات الفطرية وخفة اليد وقراءة الأفكار والقدرة العملية، ومع تطور الأحداث يتضح أن هذا الكيان تحكمه أعراف وتقاليد وأسس في عالم السرقة المنظمة، ويعكفون على إتمام عملية سرقة كبيرة، وتشهد الشركة على ذكرياتهم الحلوة والمرة معًا، حيث يمر الفيلم بمرحلتين مختلفتين الأولى في فترة الشباب والثانية في فترة كبار السن، والتي تجمع "جراندات الفن".

ويجسد "حلمي"  شخصية رجل يدعى "يكن فؤاد سنهور" يظهر في فترتين مختلفتين من عمره  وهما عام 2019 والتي تبدأ بأحداث الفيلم ويكون عمره 80 عامًا، ويسترجع ذكرياته وهو شاب يبلغ من العمر 31 عاما في فترة 1968، ويمتلك قصرا كبيرا بفترة الستينيات، وتربطه علاقة عاطفية بفتاة تدعى "باكينام" التي كانت من عشاق كوكب الشرق أم كلثوم، ويحاول سرقة بروش "أم كلثوم" الذهبي من أجل حبيبته، ومن هوايات "يكن" الأساسية الرسم، والذي جعل له غرفة خاصة به في قصره ليجلس بها فترات طويلة، ويطلق لهواياته العنان سواء في لحظات الفرح أو الحزن.

ويقارن "حلمي"، من خلال هذا الفيلم، بين جيلي الستينات والألفينات، حيث تقع أحداثه بين فترتي 1968 و2019، ويبرز التطورات والتغيرات التي حدثت بسبب العوامل الزمنية والبشرية أيضًا، ويظهر جمال شوارع القاهرة وأهلها في الزمن الماضي الجميل، والذي يتعمد مؤلف الفيلم عبدالرحيم كمال أن يبرزها في معظم أعماله الفنية التي تتميز بقاعدة جماهيرية كبيرة.
الكيان يجمع أحمد

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads
ads