رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

"ستوديو" تقدم كشف حساب هاني شاكر خلال فترة رئاسته لنقابة الموسيقيين

المطرب هاني شاكر
المطرب هاني شاكر
طباعة
يواجه المطرب هاني شاكر نقييب الموسيقيين في الوقت الحالي تحدي كبير من أجل البقاء والاستمرار على مقعد النقيب والذي شغله خلال الأربعة أعوام الماضية.

وسعي هاني شاكر خلال فترة رئاسته للنقابة أن يعالج كافة المشكلات التي كانت تعرقل النقابة والنهوض بها إلى الأمام خاصة وأن نقابة الموسقيين تعاني دائما من خلل شديد داخل الملفات الخاصة بها بالإضافة إلى انقسام اعضائها بين المؤيد والمعارض.

ويرصد "ستوديو" أهم الملفات التي قام هاني شاكر بالنهوض بها خلال الأربع سنوات الماضية..

* قرار جلسة اجتماع مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية في نهاية الشهر الماضي بزيادة المعاشات للمرة الخامسة بواقع ١٠%.

* زيادة وديعة النقابة إلى أكثر من 24 مليون جنيه، بدلا من 7 ملايين جنيها، لتصبح الأكبر في تاريخ النقابة منذ إنشائها.

* من أهم الملفات التي شغلت أعضاء النقابة على مر السنوات الماضية هي المصير الغامض لمشروع إسكان النقابة، والذي قام هاني شاكر بالعمل عليه وتشغيله مرة أخرى بعد فترة من التوقف أستمرت لأكثر من 5 سنوات ومن المقرر تسليم أولى دفعات الشقق السكنية خلال الفترة القليلة المقبلة.

* زيادة الدعم الخاص بالمشروع العلاجي إلى 70% وذلك بعد أن تقدم العديد من العاملين في مجال الموسقي وأعضاء النقابة بشكاوى تخص قلة ميزانية النقابة للمشروع العلاجي.

* استعادة نادي نقابة المهن الموسيقية بالمنصورة إلى النقابة بعد أكثر من 15 عاماً والحصول على حكم نهائي بطرد المستأجر الذي انتهت مدته منذ فترة طويلة.

* العمل على الحد من أغنيات المهرجانات والتي انتشرت في مصر خلال السنوات الماضية، وقام بمنع العديد من المطربين من أخذ التصاريح اللازمة لمزاولة مهنة الغناء أو إقامة حفلات غنائية خاصة بهم، وكان أخرها قرار عدم إقامة حفلات لمطربي المهرجانات الشعبية في الساحل الشمالي خلال صيف 2019.

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads