رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

آمال فريد تدخل فى نوبة اكتئاب بسبب العندليب.. تعرّف على القصة

ستوديو
طباعة

نجحت الفنانة الراحلة آمال فريد، في تقديم أول أدوارها الفنية أمام الفنانة الراحلة فاتن حمامة في فيلم "موعد مع السعادة" عام 1954، الذي كان سببًا في فوزها بجائزة الدولة التقديرية على دورها في الفيلم.

واستطاعت "آمال" أن تثبت امتلاكها موهبة فنية حقيقية، لتقدم بعد ذلك دور البطولة النسائية أمام العندليب عبدالحليم حافظ، الذي تسبب في إصابتها بـ"الاكتئاب"، حيث كان أثناء تصوير مشهد التزلج في فيلم "بنات اليوم" عام 1957، سقط العندليب على الأرض فجأة، وأصيب بنزيف شديد في الفم.

وظلت "آمال" تصرخ بهيستريا، وغادرت النادي بعد فترة بسيطة حاولت استعادة هدوئها وذهبت إلى منزلها، وكانت تطمئن عليه باستمرار، ودخلت في حالة اكتئاب شديدة حتى تأكدت من أنه بخير، وتم استكمال التصوير.

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads
ads