رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
مديرا التحرير
محمود عرفات   أحمد عبد العزيز

النواوي عن البكاء في الصلاة: "مطالبين بالفرح في المسجد مش قلبها عزاء" (فيديو)

إسلام النواوي
إسلام النواوي
طباعة

قال الشيخ إسلام النواوي، إن باب الله مفتوح دائما في وجه عباده، ولا يغلق أبدا، وإنما نحن من نغلق الباب ثم نتعهد بالعودة إلى الله، في حين أن الله ينتظرنا دائما.

وأضاف، خلال تقديمه برنامج "إنسانيات"، المُذاع عبر فضائية "صدى البلد": "الله لا يغلق أبوابه في وجه أحد، ولا يكسر بخاطر العبد".

ورد "النواوي"، على سؤال متصلة أنهم لا يبكون أبدًا في الصلاة، قائلًا: "إن عدم الخشوع في الصلاة لا يعني قسوة القلب، وهناك فروق فردية بين الأشخاص وانفعالاتهم، وأساس الصلاة ليس البكاء، وإنما يجب أن نفرح في بيت الله، ومنقلبهاش عزا".

ولفت إلى أن البعض تنزل دموعه تلقائي، وليس من باب الرياء، وأكد أن  الإسلام دين سلوك وليس مظاهر، فقد نجد شخصا يبكي وهو من داخله سعيد، والله أعلم بالنوايا.

إرسل لصديق

التعليقات