رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
مديرا التحرير
محمود عرفات   أحمد عبد العزيز

كذبة أفقدت زمردة السعادة طوال حياتها.. ما القصة؟

زمرة
زمرة
طباعة

اعتاد النجوم والعوام، على تخصيص شهر أبريل للكذب، وفي الغالب يطلق عليها "كذبة أبريل"، ولكن بعض هذه الكذبات غيرت مجرى حياة البعض منهم كالفنانة الراحلة زمردة.

وكشفت "زمردة"، في مقال قديم لها لمجلة "الكواكب"، أنها لم تكن أول كذبة في حياتها ولكنها كانت أعظم كذبة، لأنها غيرت حياتها تمامًا وأفقدتها أمنية عزيزة.

وأضافت: "عندما كنت في الثامنة عشرة أحببت شابًا كان يسكن في البيت المجاور لمنزلنا وكان هو أيضًا يحبني، ولكن الخجل كان يمنع كلا منا أن يواجه الأخر بهذا الحب، اللهم إلا في بعض رسائل كنا نتبادلها سرًا عن طريق البريد، ولكن حدث أن أرادت إحدى صديقاتي أن تكيد لي فأوهمتني أن هذا الشاب تقدم لخطبتها فحقدت عليه حقدًا بعثته الغيرة في نفسي".

وتابعت: "حدث بعد ذلك أن التقينا في حفلة زفاف فتاة من بنات الجيران فرأيت أن أرد له الصاع صاعين، وأخذت أتصرف معه تصرفًا هدفت من ورائه إغاظته وأدعيت كذبًا أنني خطبت وأن قراني سيعقد قريبًا".

واستطردت: "كنت أعتقد أن تصرفي هذا سيبعث غيرته فيطلب يدي، ولكن الذي حدث أنه كان سبًا في ابتعاده عني، إذ لم يتصور أنني قد أكذب عليه، وكان أهله قد ارداوا تزويجه من ابنة عمه التي لم يكن يحبها فذهب لتوه ووافق على أن يتزوج منها، وتزوجا فعلًا مع أنه كان يحبني جدًا وكنت أميل إليه ولكن كذبتي الصبيانية هي الفاصل بين الشقاء والسعادة".

إرسل لصديق

التعليقات