رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

بعد حصوله على "اليونانية".. صياد: "لو أخدنا جنسيات العالم كله هنرجع لمصر في الآخر"

ستوديو
طباعة

منح الرئيس اليوناني، صيادين مصريين، وآخر ألبانيا، الجنسية اليونانية، لأنهم أبدوا "تضامنًا وإنسانية" في إنقاذهم عشرات الأشخاص.

وقال محمود موسى، صياد مصري منحه الرئيس اليوناني الجنسية، إنه فور علمه هو وزملائه باشتعال حريق ببعض الشواطئ اليونانية، لم يترددوا لحظة في الإسراع لمساعدة الأشخاص المتضررين، مؤكدًا أنه انقذ 73 شخصًا يونانيًا.

وأضاف "موسى"، عبر مداخلة هاتفية ببرنامج "صباح الورد"، المُذاع على فضائية "ten"، أن الشعب المصري معروف بشهامته في المواقف الصعبة، مشيرًا إلى مقابلة العديد من قيادات الدولة في اليونان، تقديرًا لما قاموا به، على رأسهم رئيس الوزراء اليوناني، ثم رئيس الدولة بالقصر الجمهوري.

وأكد "موسى"، بعد حصوله على الجنسية اليونانية، أنه "لو أخدنا جنسيات العالم كله، لازم نرجع لمصر في الآخر".

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads