رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
مديرا التحرير
محمود عرفات   أحمد عبد العزيز

مريم فخر الدين واجهت الموت مع صديقتها في رحلة تحت الأمطار

مريم فخر الدين
مريم فخر الدين
طباعة

 رغم حب الكثير من النجوم للمطر إلا أن بعضهم لم يسلم من أضراره ومنهم الفنانة الراحلة مريم فخر الدين.

وتحدثت مريم فخر الدين، عن الحادث الذي تعرضت له بسبب المطر خلال حوار قديم لها مع مجية "الكواكب"، عام 1961 قالت فيه: "دعتني صديقة ليست من الوسط الفني لقضاء عطلة نهاية الأسبوع في الفيوم فاشترطت عليها أن تبدأ رحلتنا بعد منتصف الليل حتى ينتهي عملي في الأستوديو".

وأضافت: "في الموعد المحدد مرت علي بسيارتها وانطلقنا إلى الفيوم وبينما نحن في الطريق انهالت الأمطار بغزارة وتعثرت السيارة في الطريق وانحرفت إلى جانب الطريق حيث اختلطت الرمال بمياه الأمطار فتحولت إلى "وحل".

وتابعت: حاولت صديقتي أن تشق الطريق وسط الأوحال ولكن حدث فجأة أن درات في يدها عجلة القيادة بسرعة ولم نشعر إلا وقد انقلبت بنا السيارة على جانبها صرخنا وقد اقترب منا الموت ولكن الله سلم.

وأكدت أنهما جاهدا حتى خرجا من السيارة ووقفا تحت المطر وسمعا عويل الذئاب وتملكهما الخوف ولكنها رغم ذلك كانت مطمئنة أن كل شيء سيكون على ما يرام على خلاف صديقتها، وحاولت التخفيف عنها وظلا الصديقتان تضحكان لحين عبور سيارة ركبتا فيها إلى الفيوم.

إرسل لصديق

التعليقات