رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
مديرا التحرير
محمود عرفات   أحمد عبد العزيز

"ليس صراعا على الكأس".. الباز: لماذا لا تتحد المؤسسات الدينية في تجديد الخطاب الديني؟

ستوديو
طباعة

قال الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة الدستور، إن هناك أكاديمية تقف ورائها وزارة الأوقاف، وتسمى أكاديمية الأوقاف العالمية لتدريب الأئمة والواعظات، ومساحتها 11 ألف متر، بتكلفة 100 مليون جنيه.

وأوضح في برنامجه "90 دقيقة"، المذاع على فضائية "المحور"، أن شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، اتخذ قرارًا في  أكتوبر الماضي بتأسيس أكاديمية  اسمها أكاديمية الأزهر لتأهيل وتدريب الـأئمة والدعاة والوعاظ وباحثي وأمناء الإفتاء، مشيرا إلى أنه سيتم الانتهاء من وضع مناهج هذه الأكاديمية في سبتمبر لتبدأ الدراسة في يناير.

وتساءل الباز: "لماذا  تعمل المؤسسات الدينية في مصر بدون تلاقي، ولماذا لا يتم توحيد الجهة التي تؤهل الدعاة والأئمة؟"

وأشار الباز إلى أنه من الواضح للجميع أن هناك خلافات بين المؤسسات الدينية في مصر، ويجب أن نقر بذلك إذا أردنا إصلاحا.

واستكمل أن المسأـلة ليست من سيحصل على الكأس في عملية تجديد الخطاب الديني؟ ولكن هناك وضع متردي يجب أن يتم إصلاحه، مضيفا أن عملية الإصلاح لا تحتمل توقيعًا لأخطاء. 



إرسل لصديق

التعليقات