رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
مديرا التحرير
محمود عرفات   أحمد عبد العزيز

رفضت ألقاب الإغراء واعتزلت بسبب المواعيد.. محطات في حياة هند رستم

ستوديو
طباعة

خطفت الفنانة الراحلة هند رستم، قلوب الجماهير بشقاوتها وخفة ظلها، واشتهرت بأدوار الإغراء في أعمالها الفنية، وأصبحت واحدة من كبار نجمات الشباك في السينما المصرية، وقدمت أكثر من 74 فيلمًا سينمائيًا.

وفي ذكرى ميلاد "ملكة الإغراء" يرصد لكم موقع "ستديو" محطات في حياة هند رستم:

اسمها الحقيقي ناريمان حسين مراد، ولدت في 12 نوفمبر 1931 بحي محرم بك بالإسكندرية، والدها من أصول شركسية، عمل ضابطًا في الشرطة، وجدها حسين رستم كان لواء ووصل لمساعد حكمدار المنوفية.

انفصل والدها عن والدتها السكندرية، فأحدث الطلاق حالة من التخبط في حياة هند رستم، ووجدت التمثيل حلًا للهروب من مشكلتها، ولم يتخيل والدها أن تعمل ابنته ممثلة فقاطعها، حتى تزوجت من الدكتور محمد فياض واعتزلت الفن.

رفضت ألقاب الإغراء

بدأت هند رستم حياتها الفنية من خلال الظهور في أغنية "اتمخطري ياخيل" لمدة دقيقتين كـ"كومبارس" تركب حصانًا خلف ليلى مراد في فيلم "غزل البنات"، حتى التقاها المخرج حسن رضا الذي تزوجها، وأنجبت منه ابنتها الوحيدة بسنت وبدأت رحلة النجومية في السينما.

اشتهرت هند بأدوار الإغراء في خمسينيات القرن العشرين وأطلق النقاد عليها ألقاب عديدة منها "ملكة الإغراء"، "مارلين مونرو الشرق"، ورغم ذلك لم تكن هند رستم تحب هذه الألقاب فكانت ترى نفسها ممثلة دلع لا إغراء، ولم تكن ترى شبهًا بينها وبين مارلين مونرو سوى إصابة قديمة كانت تظهر في مشيتها.

رفضت ألقاب الإغراء

تزوجت مرتين، الأولى من المخرج حسن رضا وأنجبت منه ابنتها الوحيدة بسنت، لكنها انفصلت عنه بعد ذلك، وتزوجت من الدكتور محمد فياض، وبعد زواجها منه اعتزلت الفن وتفرغت للاهتمام به وابنتها.

رفضت ألقاب الإغراء

قبل اعتزالها كانت هند رستم تحضر لآخر فيلم تعتزل من خلاله، لكنها لم تستكمله بسبب عدم انضباط المواعيد، وبعد انتظار فنانة لمدة ساعتين في البلاتوه، أخبروها بالانتظار ساعة أخرى حتى تنتهي الفنانة من وضع الماكياج فرحلت عن البلاتوه وقالت "لن أهين تاريخي".

شاركت الفنان رشدي أباظة في إنشاء شركة إنتاج حتى قال لها أباظة جملته الشهيرة: "فلستيني الله يخرب بيتك"، كما أن الإعلامية هالة سرحان عرضت عليها شيكًا على بياض لتقديم حياتها الشخصية في حلقات تليفزيونية لكنها رفضت.

رفضت ألقاب الإغراء

استاءت من إطلاق لقب "نجمة القرن" على الفنانة فاتن حمامة، وكانت ترى نفسها قدمت ما يجعلها في الصفوف الأولى ووجدت أن اللقب ثقيلًا، ولولا كبر سنها لهاجرت من مصر.

عانت من الاكتئاب بعد وفاة زوجها الدكتور محمد فياض، وأحبت العزلة والوحدة، حتى توفيت في 8 أغسطس 2011، عن عمر يناهز 79 عامًا بأزمة قلبية.

رفضت ألقاب الإغراء

إرسل لصديق

التعليقات