رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

بعد إستيفان روستي.. شاعر عراقي يحضر حفل تأبينه

رزاق إبراهيم
رزاق إبراهيم
طباعة

تفاجأ الكاتب والصحفي العراقي رزاق إبراهيم، بانتشار خبر وفاته من قبل الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق.

وقال "إبراهيم"، خلال لقاء له على قناة "الحرة": "إنه استغرب من إعلان خبر وفاته، وأنه اكتشف الأمر عندما ذهب إلى مدينة النجف لحضور مجلس عزاء والد زوجته، ويبدو أن هذا الأمر هو ما تسبب بحصول التباس حول هوية الشخص المتوفي".

وليست هذه المرة الأولى التي يحضر فيها أحد المشاهير حفل تأبينه، فسبقه الفنان الراحل استيفان روستي، بعدما انتشر خبر وفاته عام 1964 عندما كان يزور أحد أقاربه، في الإسكندرية، ما دفع نقابة الممثلين، لإقامة حفل تأبين له بعد انتشار هذه الشائعة.

وخلال حفل التأبين دخل إستيفان روستي إلى مقر النقابة، مما أثار الرعب بين الحضور، وانطلقت ماري منيب، نجوى سالم، وسعاد حسين في إطلاق الزغاريد، فرحًا بوجوده على قيد الحياة، ولكن هذه الفرحة لم تدم طويلًا، حيث توفى روستي بعد أسابيع قليلة في 26 مايو من العام نفسه.

إرسل لصديق

التعليقات
ads
ads