رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
مديرا التحرير
محمود عرفات   أحمد عبد العزيز

«حاجة ساقعة» أوقعت هدى سلطان في غرام فريد شوقي.. ما القصة؟

هدى سلطان وفريد شوقي
هدى سلطان وفريد شوقي
طباعة

تحدثت الفنانة الراحلة هدى سلطان، عن تفاصيل أول لقاء جمع بينها وبين الفنان الراحل فريد شوقي، والنظرة التي أوقعتها في غرامه.

وقالت هدى سلطان: «إنها عاشت صراعًا مع أسرتها بسبب دخولها المجال الفني، ولكنها صمتت أمام هذا الصراع الذي تزعمه شقيقها الفنان محمد فوزي».

وأضافت، أن أحد المنتجين عرض عليها احتكار جهودها الفنية لمدة 3 سنوات لحساب شركته، وذهبت لاستوديو الشركة ودعاها المنتج لزيارة البلاتوه وقدمها إلى أبطال الفيلم وكان من بينهم فريد شوقي، وقدمها لهم قائلاً: «الست هدى سلطان.. وجه جديد»، فانحنى فريد في رشاقة مبتسمًا وقال: «أهلاً وسهلاً.. تشرفنا يافندم».

وتابعت: «جلست أشاهد التصوير، وكنا في شهر رمضان وكنت متعبة من الجوع، ولاحظت أن فريد يختلس النظر إليّ بين الحين والآخر، حتى انتهز فرصة إعداد الأضواء واقترب مني قائلاً: تشربي حاجة ساقعة؟ فقلت: لا.. أنا صايمة، وبدت عليه مظاهر الدهشة وهو يقول: صايمة؟!، فقاطعته قائلةً: وبصلي كمان.. غريبة!!، فقال: أبداً.. أبداً، وغادرت الاستوديو بعد ذلك والشيء الوحيد الذي كان يطوف بذهني هو نظراته وابتساماته».

وأكملت حديثها: «وجدت نفسي فجأة أهتم بكل ما يقال عن فريد شوقي بأحاديث زملائه عنه، وبما تنشره الصحف والمجلات، وبأفلامه التي لم يفتني منها فيلم، حتى أرادت الأقدار أن يشترك بأول فيلم أحصل فيه على البطولة المطلقة وهو "حكم القوي" عام 1951 مع محسن سرحان، وكان فرصة ليتقرب كل منا للآخر ونتبادل الحديث عن آلامنا وهمومنا، إلى أن التقت عواطفنا عند نقطة واحدة ولما عرض عليّ الزواج كانت الإجابة أسرع من السؤال، وتزوجنا في اليوم الأخير من تصوير الفيلم.

يذكر أن زواج هدى سلطان، وفريد شوقي، استمر 15 عامًا، وأنجبا ابنتين هما ناهد ومها، وانفصلا في الستينيات لتتزوج بعده من حسن عبدالسلام.

«حاجة ساقعة» أوقعت هدى سلطان في غرام فريد شوقي.. ما القصة؟
«حاجة ساقعة» أوقعت هدى سلطان في غرام فريد شوقي.. ما القصة؟
«حاجة ساقعة» أوقعت هدى سلطان في غرام فريد شوقي.. ما القصة؟
«حاجة ساقعة» أوقعت هدى سلطان في غرام فريد شوقي.. ما القصة؟

إرسل لصديق

التعليقات